Open toolbar

وزير الدفاع البريطاني بن والاس خلال مؤتمر صحافي سابق مع نظيره الأوكراني أوليسكي ريزنيكوف في لندن - REUTERS

شارك القصة
Resize text
لندن-

أعلنت وزارة الدفاع البريطانية، الأحد، أن المملكة المتحدة ستزود أوكرانيا بقاذفات صواريخ يصل مداها إلى 80 كيلومتراً لمواجهة الغزو الروسي.

وذكرت الوزارة في بيان أن أنظمة إطلاق الصواريخ المتعددة (M270 MLRS) "ستزيد في شكل كبير قدرات القوات الأوكرانية".

وقال وزير الدفاع البريطاني بن والاس "إذا حافظ المجتمع الدولي على دعمه فإن أوكرانيا يمكنها الانتصار".

وأضاف: "استراتيجية روسيا تتغير، ودعمنا يجب أن يتغير أيضاً"، مشدداً على أن هذه الأسلحة الجديدة ستتيح للأوكرانيين "حماية أنفسهم بشكل أفضل من الاستخدام الوحشي للمدفعية البعيدة المدى التي استخدمتها قوات بوتين بشكل عشوائي لهدم المدن".

وبلغ الدعم العسكري البريطاني لأوكرانيا حتى الآن أكثر من 750 مليون جنيه إسترليني (874 مليون يورو).

واتُخذ هذا القرار "بتنسيق وثيق" مع الولايات المتحدة التي أعلنت الأسبوع الماضي، أن حزمة المساعدات الجديدة التي سترسلها إلى أوكرانيا للتصدي للغزو الروسي تشمل راجمات صواريخ طراز "هيمارس".

وما انفك الأوكرانيون يطالبون منذ أسابيع بقاذفات صواريخ متعددة تسمح لهم بضرب المواقع الروسية.

وحرصاً منه على تجنب اعتبار الولايات المتحدة طرفاً في الحرب، استبعد الرئيس الأميركي جو بايدن تسليم أنظمة قاذفات صواريخ بعيدة المدى إلى أوكرانيا يمكن أن تصل إلى روسيا، رغم الطلبات المتكررة من كييف للحصول على أسلحة كهذه.

وحذر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الأحد، من أن موسكو ستستهدف مواقع جديدة إذا سلّم الغرب صواريخ بعيدة المدى إلى أوكرانيا.

ونقلت وكالات إخبارية روسية عن بوتين قوله إنه إذا تم تسليم صواريخ إلى أوكرانيا "فسنستخلص النتائج المناسبة ونستخدم أسلحتنا... لضرب مواقع لم نستهدفها حتى الآن"، دون أن يحدد الأهداف التي يتحدث عنها.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.