Open toolbar

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يستمع إلى رئيس أركان القوات المسلحة فاليري جيراسيموف أمام شاشة ضخمة تظهر خريطة أوكرانيا خلال الاجتماع السنوي لمجلس وزارة الدفاع في موسكو - 21 ديسمبر 2021 - AFP

شارك القصة
Resize text
واشنطن-

تحدثت الولايات المتحدة الاثنين، عن معلومات "ذات صدقية كبيرة" مفادها أن روسيا تعتزم "منتصف مايو" تنظيم استفتاءات "في محاولة لضم" دونيتسك ولوغانسك الانفصاليتين المواليتين لها في شرق أوكرانيا.

وصرح السفير الأميركي لدى منظمة الأمن والتعاون في أوروبا مايكل كاربنتر للصحافيين في واشنطن "بحسب آخر المعلومات، نعتقد أن روسيا ستحاول ضم جمهورية دونيتسك الشعبية وجمهورية لوغانسك الشعبية".

وأضاف: "تظهر هذه المعلومات أن روسيا تعتزم فبركة استفتاءات" في هذا المنحى "بحدود منتصف مايو".

سيناريو خيرسون

وأوضح المسؤول الأميركي أن "لدى موسكو خطة مماثلة بالنسبة إلى خيرسون"، المدينة الأوكرانية الساحلية التي سيطرت عليها روسيا إثر الغزو الذي بدأ في 24 فبراير.

وقال الدبلوماسي أيضاً: "نعتقد أن هذه المعلومات ذات صدقية كبيرة".

واعتبر أن "استفتاءات مزورة مماثلة وعمليات تصويت مفبركة لن تعتبر شرعية، ومثلها أي محاولة لضم أراضٍ أوكرانية أخرى (...) علينا التحرك بشكل عاجل".

وخيرسون القريبة من شبه جزيرة القرم التي ضمتها موسكو في 2014، هي المدينة الأوكرانية المهمة الوحيدة التي سيطر عليها الروس تماماً منذ بدء غزوهم لأوكرانيا. وقد أعلنوا هذا الأمر في الثالث من مارس.

وسبق أن اتهمت كييف السلطات الروسية بأنها تريد أن تنظم "استفتاء" على استقلال هذه المنطقة.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وقّع مرسوماً تعترف بموجبه موسكو باستقلال منطقتي لوغانسك ودونيتسك الانفصاليتين في شرق أوكرانيا يوم 23 فبراير الماضي، قبل يوم واحد من بدء الغزو الروسي لأوكرانيا بذريعة الدفاع عن الناطقين باللغة الروسية في المنطقتين.

اقرأ أيضاً: 

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.