Open toolbar
دراسة: تطعيم المزيد من الأميركيين كان سيمنع 90 ألف وفاة
العودة العودة

دراسة: تطعيم المزيد من الأميركيين كان سيمنع 90 ألف وفاة

امرأة تتلقى جرعة ثالثة معززة من لقاح فايزر المضاد لفيروس كورونا في بنسلفانيا بالولايات المتحدة، 14 أغسطس 2021 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
دبي -

أظهرت دراسة أميركية حديثة أن تطعيم المزيد من الأميركيين باللقاحات المضادة لفيروس كورونا، كان من الممكن أن يمنع عشرات الآلاف من الوفيات على مدى 4 أشهر.

وقالت الدراسة إنه كان من الممكن تجنب قرابة 90 ألف حالة وفاة بسبب "كوفيد-19"، على مدار أربعة أشهر من هذا العام، إذا اختار المزيد من الأميركيين البالغين التطعيم، حسبما ذكرت صحيفة "واشنطن بوست" الأميركية.

وأشارت الدراسة، التي أجراها باحثون بدعم من مركز "بيترسون" للرعاية الصحية، و"مؤسسة أسرة كايزر" غير الربحية، ونشرت نتائجها، الأربعاء، إلى أن المرض الناجم عن فيروس كورونا هو السبب الرئيسي الثاني للوفاة في الولايات المتحدة.

وركزت تقديرات الباحثين على وفيات البالغين في الولايات المتحدة، خلال الفترة من يونيو حتى سبتمبر الماضيين، عندما أشارت تقارير إلى أن لقاحات فيروس كورونا، أصبحت متاحة على نطاق واسع للعامة.

لكن نحو نصف تلك الوفيات التي كان يُمكن تجنبها، حدثت في سبتمبر الماضي بسبب انتشار متحور "دلتا" الأشد عدوى، وتخفيف قواعد التباعد الاجتماعي، وانخفاض معدل التطعيم بين البالغين الأصغر سناً، وفقاً للدراسة.

وأظهرت الدراسة أنه في سبتمبر الماضي، كان كوفيد-19 هو السبب الرئيسي للوفاة بين البالغين، الذين تتراوح أعمارهم بين 35 و54 عاماً، بينما كان السبب الثاني الأكثر شيوعاً للوفيات بين أكبر عدد من السكان، حتى عند إدراج بيانات الأطفال دون سن 15 عاماً.

وقال الباحثون: "الغالبية العظمى من حالات دخول المستشفيات والوفيات الناجمة عن فيروس كوفيد-19 لا يزال من الممكن تجنبها".

انخفاض الوفيات

وأوضحت الدراسة أنه خلال الفترة من يناير إلى فبراير الماضي، وهي أسوأ أوقات الجائحة حتى الآن فيما يتعلق بعدد الوفيات، كان "كوفيد-19"، هو السبب الأكثر شيوعاً للوفاة بين الأميركيين، متجاوزاً السبب المعتاد وهو أمراض القلب.

وتشهد الولايات المتحدة انخفاضاً في حالات الوفاة والإدخال إلى المستشفيات، بينما انخفضت الحالات اليومية الجديدة بنسبة 12% في الأسبوع الماضي، والوفيات بنسبة 7%، وفقاً لبيانات كوفيد-19 رصدتها "واشنطن بوست".

لكن يبدو أن وتيرة التطعيم أصابها الركود منذ يونيو الماضي، وفقاً للبيانات التي جمعتها "مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها" (سي دي سي)، إذ بلغ عدد جرعات التطعيم اليومية التي تُعطى في البلاد أقل من مليون جرعة منذ ذلك الحين، في حين أعطيت أكثر من 3 ملايين جرعة يومياً خلال الفترة من أواخر مارس إلى أوائل أبريل الماضيين.

وتلقى نحو 188 مليون أميركي التطعيم بشكل كامل (جرعتين)، حتى وقت متأخر من الأربعاء، أو ما يعادل 57% من السكان، بحسب مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها".

وأظهرت إحصاءات جامعة "جونز هوبكنز" الأميركية، الخميس، أن أكثر من 239.34 مليون شخص أصيبوا بالفيروس على مستوى العالم، في حين وصل إجمالي عدد الوفيات إلى 4 ملايين و877 ألفاً و533 شخصاً، بينما أُعطيت أكثر من 6.55 مليار جرعة لقاح حول العالم.

والولايات المتحدة هي أكثر الدول تضرراً فيما يتعلق بالوفيات، إذ سجلت 719 ألفاً و760 وفاة، تليها البرازيل بتسجيلها 601 ألف و574 وفاة، ثم الهند مع 451 ألفاً و435 وفاة.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.