Open toolbar

مؤدي المهرجانات حسن شاكوش - facebook.com/Official.HassanShakosh

شارك القصة
Resize text
القاهرة-

تعقد نقابة المهن الموسيقية في مصر مؤتمراً صحافياً، مساء الاثنين، بحضور نقيب الموسيقيين هاني شاكر، ورئيس شعبة الإيقاعيين سعيد الأرتيست، ومؤدي المهرجانات الشعبية حسن شاكوش، ليُقدم اعتذاره للنقابة ولعازفي شعبة الإيقاع.

وسخر  شاكوش من شعبة الإيقاعيين على المسرح قبل شهور، خلال أزمته مع مؤدي المهرجانات رضا البحراوي، ما تسبب في تصاعد الأمر آنذاك ومعاقبته بمنعه من الغناء، إلا أنه جدّد اعتذاره لأعضاء هذه الشعبة قبل يومين، من داخل مقر نقابة الموسيقيين.

وأحدثت عودة حسن شاكوش إلى نقابة الموسيقيين، ورفع الإيقاف عنه، انقساماً واسعاً بين أعضاء المجلس، وكذلك الجمعية العمومية.

ورأى البعض أن حسن شاكوش لا يستحق منحه تصريحاً جديداً لمزاولة النشاط الغنائي، فيما أكد آخرون بأن ليست هناك عقوبة دائمة، وفترة الإيقاف لمدة 10 شهور كانت كافية، لاسيما بعدما اعتذر لشُعبة الإيقاعيين أكثر من مرة.

موقف مضاد

ورفض المطرب حلمي عبد الباقي، عضو مجلس نقابة الموسيقيين، الشكل الذي عاد به حسن شاكوش ومنحه التصريح مُجدداً، قائلاً إنّ "مؤدي المهرجانات عاد بشكلٍ غير قانوني، دون موافقة بعض الأعضاء، إذ جرى إيماءهم بغير الحقيقة للحصول على توقيعاتهم".

وشدد حلمي عبد الباقي، في مقطع فيديو، على ضرورة اعتذار حسن شاكوش، علناً لشُعبة الإيقاعيين، وإرضاءهم، وبعدها يحصل على التصريح، وقال: "لست ضد أي شخص، لكن لا بد من اعتذاره لأعضاء الشُعبة في وجودهم، مع قبولهم الاعتذار، لذلك لست موافقاً على عودته بهذا الشكل حتى الآن".

كما قال عاطف إمام، عضو مجلس نقابة المهن الموسيقية: "لم ولن أوقع على أي إلتماس تقدم به حسن شاكوش، وتقدمت بطلب للنقيب وكذلك أعضاء المجلس، لعقد جلسة طارئة لنعرف من أعطى له التصريح دون مناقشة موضوعه".

وأضاف: "أرفض عودة حسن شاكوش، إلا لو جميع الزملاء أعضاء الجمعية العمومية، وخصوصاً أساتذة العزف على آلات الإيقاع، وعلى رأسهم عازف الإيقاع سعيد الأرتيست، قبلوا اعتذاره".

ممارسات خاطئة

ومن جهته اشترط عازف الإيقاع سعيد الأرتيست، رئيس شعبة الإيقاعيين، اعتذار حسن شاكوش لأعضاء الشُعبة كافة، علناً في مؤتمر صحافي، بحضور هاني شاكر، وأعضاء مجلس النقابة.

وأكد الأرتيست لـ"الشرق" أنّ "أعضاء الشُعبة كانوا يعتزمون رفع دعوى قضائية ضد مجلس نقابة المهن الموسيقية وكذلك حسن شاكوش، قبل يومين، على خلفية حصول الأخير على تصريح لممارسة الغناء في مصر".

وزعم أنّ "هناك ممارسات غير سليمة، قد جرت لعودة حسن شاكوش إلى النقابة مُجدداً، دون علم هاني شاكر بالتفاصيل إطلاقاً".

رفع العقوبة

وحصل مؤدي المهرجانات الشعبية حسن شاكوش، الأسبوع الماضي، على تصريح لمزاولة النشاط الغنائي، من قبل نقابة المهن الموسيقية، وعاد لاستئناف الحفلات في مصر مُجدداً بعد فترة إيقاف امتدت نحو 10 شهور.

وقالت نقابة المهن الموسيقية في بيان صحافي، إنّ حسن شاكوش حصل على "الكارنيه" مُجدداً، بعدما جرى فحص التظلم الثالث المُقدم منه، ومراقبة سلوكه في فترة الإيقاف، ومدى التزامه بقرارات النقابة والعقوبات المفروضة عليه، واعتذاره المتكرر لما اقترفه من أخطاء في حق شُعبة الإيقاع.

وأوضحت أنّ "لجنة فحص التظلمات، ارتأت أن فلسفة العقاب قد أتت مفعولها وحققت المقصود منها، وهو الردع والتقويم"، لافتة إلى "عدم وجود عقاب أبدي بلا مدة محددة، وفقاً للقانون والدستور، إذ أن مدة الـ10 شهور كافية جداً لتحقيق الغرض من الإيقاف".

وأكدت النقابة أن "حسن شاكوش تعهد بالالتزام بتقاليد وعُرف المسرح، وعدم التلفظ بألفاظ تخرج عن  الآداب والذوق العام، والالتزام بقانون ولائحة النقابة"، محذرة مؤدي المهرجانات من سحب تصريح مزاولة المهنة حال مخالفته هذا الإقرار.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.