Open toolbar
من بينها مصر وتركيا وعمان.. بريطانيا تستثني 8 دول من قائمة السفر الحمراء
العودة العودة

من بينها مصر وتركيا وعمان.. بريطانيا تستثني 8 دول من قائمة السفر الحمراء

طائرات الخطوط الجوية البريطانية في مطار هيثرو بالعاصمة لندن - AFP

شارك القصة
Resize text
دبي -

حدّثت الحكومة البريطانية إجراءاتها بشأن السفر في ظل جائحة كورونا، إذ أعلنت، الجمعة، إزالة 8 دول، من قائمتها الحمراء للسفر، من بينها مصر وسلطنة عمان وتركيا، اعتباراً من 22 سبتمبر الجاري.

و شملت الدول الثمانية التي أزالتها بريطانيا من القائمة الحمراء، تركيا، ومصر، وسلطنة عمان، وباكستان، وجزر المالديف، وسريلانكا، وبنجلاديش، وكينيا.

ونقلت شبكة "سكاي نيوز" البريطاني، عن وزير النقل جرانت شابس، قوله إن "التغييرات الحالية تعني نظاماً أبسط وأكثر وضوحاً، وأقل من حيث التكاليف، ما يسمح لمزيد من الأشخاص بالسفر حول العالم مع توفير دفعة لتلك الصناعة المتضررة بفعل الجائحة".

وأضاف "لطالما كانت الصحة العامة في صميم سياستنا للسفر الدولي ومع أكثر من 44 مليون شخص تم تطعيمهم بالكامل في المملكة المتحدة، يمكننا الآن تقديم هيكل محدث متناسب يعكس المشهد الجديد".

وتابع: "أردنا تقديم نظام جديد، أبسط وأسهل للتنقل وأرخص من حيث الكلفة أيضاً، ولذلك اعتمدنا هذه الاجراءات حتى حلول العام الجديد على أقل تقدير، والغرض من ذلك تسهيل الأمر على المسافرين بعد أن تم تطعيم الكثير من الأشخاص".

إجراءات أكتوبر

وقال وزير النقل إنه اعتباراً من الرابع من أكتوبر المقبل، سيتم إلغاء نظام المرور الحالي الخاص بالدول الحمراء والبرتقالية والخضراء، واستبداله بقائمة حمراء واحدة فقط، مشيراً إلى أن التغييرات ستطبق على إنجلترا فقط.

ولفت إلى أن "أي مكان غير مدرج في القائمة الحمراء يعتبر أخضراً وواضح للسفر"، كما لن يحتاج المسافرون بعد الآن إلى إجراء اختبارات PCR ما قبل المغادرة للسفر إلى إنجلترا من الخارج.

وبيّن أنه اعتباراً من نهاية أكتوبر المقبل، سيتمكن المسافرون الذين تم تطعيمهم بالكامل من دول القائمة غير الحمراء، من استبدال اختبارات الـ PCR المطلوبة قبل يومين من السفر، بأخرى أقل كلفة وفي تاريخ لاحق من وصولهم. 

لكنه أشار إلى إلزامية دفع الأشخاص غير المطعمين لتكاليف اختبارات الـ PCR، إذ سيحتاج أي شخص تظهر نتيجته إيجابية إلى "عزل نفسه وإجراء اختبار لتحديد نوع الفيروس أو سلالاته المتحورة مجاناً".

وكان مقرراً إجراء تحديث لنظام الوجهات الخميس، إلا أن ذلك تأجل بسبب التعديل الوزاري لرئيس الوزراء بوريس جونسون.

"تغييرات مرحب بها"

وبحسب "سكاي نيوز"، فإنه من المرجح أن يرحب ممثلو صناعة السفر بالخطوة التي تتيح حرية أكبر للأفراد للسفر في الفترة التي تسبق عيد الميلاد في ديسمبر المقبل.

وقال رئيس لجنة النقل والنائب عن حزب المحافظين هوو ميريمان إن التغييرات "مرحب بها".

وأضاف في بيان باسم لجنة مجلس العموم: "الحاجة إلى الحذر واجبة، ولكن مع تطعيم 80 % من السكان الآن، يحتاج السفر في المملكة المتحدة إلى حقنة (أي تعزيز قطاع السفر) وقد يكون هذا الحل".

وتابع: "إنه لمن دواعي الارتياح أن نرى الحكومة تتحرك بشأن هذه القضايا وهذا الإعلان، الذي تم توقيته قبل نصف أكتوبر المقبل. يمكن أن يكون له تأثير فوري على صناعة السفر في المملكة المتحدة".

وفي يوليو الماضي، رفعت بريطانيا القيود الصحّية المرتبطة بفيروس كورونا بشكلٍ شبه كامل، في خطوة أُطلق عليها "يوم الحرّية"، وذلك على الرغم من الارتفاع في عدد الإصابات الذي يثير قلق كثير من العلماء والمسؤولين السياسيّين. 

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.