Open toolbar
مانيلا: بكين حثتنا على عدم مراجعة اتفاق دفاعي مع واشنطن
العودة العودة

مانيلا: بكين حثتنا على عدم مراجعة اتفاق دفاعي مع واشنطن

وزيرا الدفاع الأميركي لويد أوستن والفلبيني دلفين لورينزانا يتصافحان بعد اجتماع ثنائي في معسكر أجوينالدو العسكري في كويزون سيتي. الفلبين ، 30 يوليو 2021. - REUTERS

شارك القصة
Resize text
مانيلا-

قال وزير الدفاع الفلبيني دلفين لورينزانا، الخميس، إن الصين عبّرت عن معارضتها لسعي مانيلا مراجعة اتفاق دفاعي مع الولايات المتحدة عمره أكثر من 70 عاماً، خوفاً أن يكون ذلك "محاولة لتحجيمها".

وفي حدث بمناسبة الذكرى الـ 70 للاتفاق، قال وزير الدفاع لورنزانا، إن "دبلوماسياً صينياً سابقاً حثه على عدم مراجعة الاتفاق"، وفق ما أوردته وكالة "رويترز".

وأضاف: "بينما ترحب الولايات المتحدة بمراجعة اتفاق دفاعي مشترك، فإن طرفاً خارجياً لا يرحب بذلك". وتابع: "جاء السفير الصيني السابق وقال لي: رجاء لا تمس اتفاق الدفاع المشترك، دعه كما هو".

وأوضح في وقت لاحق أن هذه المحادثة تمت في العام 2018. وحول كيفية رده على هذا الطلب، قال لورينزانا: "نظرت له فحسب وابتسمت". ولم يصدر أي تعليق حتى الآن من السفارة الصينية في مانيلا.

وتسعى الفلبين لتعديل اتفاق الدفاع المشترك الموقع في العام 1951، لتوضيح إلى أي مدى ستحمي الولايات المتحدة حليفتها وتدافع عنها في حال تعرضها لهجوم. 

وتصاعد التوتر بين مانيلا وبكين بشأن بحر الصين الجنوبي، إذ احتجت الفلبين مرات على وجود مئات من عناصر "ميليشيات بحرية" صينية داخل منطقتها الاقتصادية، في خطوة اعتبرتها "غير شرعية" و"تهديداً" لها.

كما شهدت العلاقات بين الولايات المتحدة ومستعمرتها السابقة، تعقيدات بعد تسلّم الرئيس الفلبيني رودريجو دوتيرتي الحكم في عام 2016، وإدانته المتكرّرة للسياسة الخارجية لواشنطن، وتقرّبه من الصين.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.