Open toolbar

مفوض العدالة في الاتحاد الأوروبي ديدييه رايندرز يلقي كلمة خلال مؤتمر صحافي حول جرائم الحرب في أوكرانيا بمدينة لاهاي غرب هولندا- 14 يوليو 2022 - AFP

شارك القصة
Resize text
دبي-

أعلن مفوض العدالة في الاتحاد الأوروبي ديدييه رايندرز أن معظم الأصول الروسية المجمدة منذ غزو أوكرانيا موجودة في ألمانيا وفرنسا وإيرلندا و3 دول أخرى، وتمثل قيمتها ما يقرب من 13.9 مليار يورو (14 مليار دولار).

وقال رايندرز في مقابلة مع "بلومبرغ" إن الدول الثلاث بالإضافة إلى النمسا وبلجيكا ولوكسمبورج جمدت أصولاً بقيمة 12.7 مليار يورو، بينما أشارت دول أخرى إلى أنها صادرت مبالغ صغيرة أو لم تصادر أي مبالغ على الإطلاق.

وأضاف: "توجد ست دول أعضاء تقوم بهذا العمل. لدينا مشكلة حيث تزودنا بعض الدول الأعضاء بالكثير من المعلومات، بينما يقدم لنا البعض الآخر معلومات حول مبالغ قليلة للغاية، وتصبح الأمور أكثر تعقيداً عندما لا تتواصل دول معينة".

وكان الاتحاد الأوروبي اقترح، الجمعة، مجموعة جديدة من العقوبات التي تستهدف روسيا، وتدابير لتشديد حزم العقوبات الحالية. 

وتعمل الكتلة أيضاً على تعزيز سلطات دول الاتحاد الأوروبي لمصادرة الأصول ذات الصلة بالجرائم، بما في ذلك تلك الخاصة بأفراد وكيانات روسية خاضعة للعقوبات، من خلال توسيع قائمة الجرائم مثل غسل الأموال، والفساد لتشمل انتهاك عقوبات الاتحاد الأوروبي.

وفي مارس الماضي، أسس الاتحاد الأوروبي فريق عمل المفوضية الأوروبية الخاص "بالتجميد والمصادرة" لتحسين التنسيق. 

وأشار رايندرز إلى أنّ (الفريق) يتيح إجراء زيارات واجتماعات منتظمة، وقد ساهم بالفعل في "زيادة كبيرة" في عدد الأصول المجمدة في بعض البلدان.

ولفت إلى أنّه لا تزال هناك مشكلة وهي أنّه "في بعض الأحيان لا نحصل على إجابة، حتى لو كان لدينا فريق العمل هذا حيث يوجد الجميع، أو نحصل على مبالغ صغيرة مقارنة بحجم البلد".

ويسعى ريندرز إلى وضع قواعد جديدة للاتحاد الأوروبي من شأنها أن تسهل ليس تجميد الأصول فحسب، بل مصادرة الأصول أيضاً. وقال إنه من أجل للقيام بذلك، لا بد أن يكون هناك ارتباط بجريمة.

ومضى قائلاً: "ما طلبت الآن النظر فيه هو تحديث القواعد الحالية لتشمل أيضاً انتهاكات العقوبات كجريمة".

ولفت إلى أنّ البرلمان الأوروبي منح دعمه، وأن حكومات الدول الأعضاء ستحذو حذوه بعد الصيف، مضيفاً: "سيسمح لنا هذا بالإعلان عن القواعد في أكتوبر".

يأتي ذلك وسط توقعات بموجة عقوبات جديدة ضد موسكو، حيث يجتمع وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي، الاثنين، لتشديد العقوبات على روسيا.

وسيتعين على الاتحاد الأوروبي النظر في أمور عدة، بينها اقتراح للمفوضية الأوروبية يقضي بحظر مشتريات الذهب من روسيا، فضلاً عن آخر يهدف إلى وضع شخصيات روسية إضافية على اللائحة السوداء للاتحاد، لكن مسؤولاً أوروبياً كبيراً، قال في تصريح لوكالة "فرانس برس" إنه "لا يُتوقع اتخاذ أي قرار خلال مناقشة أولية في بروكسل بشأن هذه العقوبات الجديدة".

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.