Open toolbar

من فعاليات الدورة 36 لمهرجان جرش للثقافة والفنون على المسرح الروماني بالأردن. 30 يوليو 2022 - AFP

شارك القصة
Resize text
جرش -

أطفأ مهرجان جرش للثقافة والفنون شعلة دورته السادسة والثلاثين مساء السبت، والتي أقيمت تحت شعار "نورت ليالينا" وشملت مشاركات فنية من لبنان وسوريا ومصر وفلسطين والعراق والسعودية والأردن.
              
وأشرفت وزيرة الثقافة الأردنية هيفاء النجار على مراسم إطفاء شعلة المهرجان في المدينة الأثرية، بحضور أحمد العتوم رئيس بلدية جرش الكبرى ومازن قعوار المدير التنفيذي للمهرجان.
              
أحيا حفل الختام بالمسرح الجنوبي، المطرب السعودي رابح صقر، في أول مشاركة له بالمهرجان، بينما قدمت فرقة "جدل" الأردنية بقيادة عازف الجيتار محمود ردايدة حفلها على المسرح الشمالي.

وكان المهرجان الذي بدأ في 28 يوليو قد منح جائزته هذا العام للشاعر زياد العناني "تكريماً لجهوده الإبداعية في المشهد الشعري الأردني والعربي"، وأُطلق اسم القاص فخري قعوار على ملتقى القصة الذي أقيم في مقر رابطة الكتاب الأردنيين.
              
وشمل برنامج المهرجان تقديم عروض مسرحية بالمركز الثقافي الملكي، وعرض أفلام قصيرة في مدينة إربد، إضافة إلى معرض جماعي للفن التشكيلي وأمسية شعرية مهداة لروح الشاعر جريس سماوي، ومؤتمر نقدي بعنوان "أثر التكنولوجيا في التلقي ما بين القصيدة واللوحة".
              
كما أقيمت على هامش المهرجان الدورة التاسعة عشرة لبرنامج "بشاير جرش" المخصص للمواهب الشابة بين عمر 15 و30 عاماً، في مجالات القصة والشعر والتمثيل والغناء.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.