Open toolbar

الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي يلقي خطاباً أمام أعضاء الكونجرس الأميركي - 16 مارس 2022 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
القاهرة-

حذفت شبكة "فيسبوك" الاجتماعية مقطعاً مفبركاً للرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، يظهر وجهه خلال الفيديو متحركاً، مع إعلانه تصريحات بشأن "تراجع واستسلام" أوكرانيا خلال مواجهتها الغزو الروسي.

وكان مدير "ميتا" للسياسات الأمنية ناثانيل جليتشير، نشر تغريدات عبر تويتر، يوضح خلالها حذف الشركة للفيديو المفبرك من جميع منصاتها الاجتماعية، موضحاً أن المقطع انتشر على الإنترنت بشكل واسع بعد أن تداولته بعض المواقع.

وبحسب ما تم تداوله عبر تويتر، فإن أول من نشر المقطع المفبرك، كان الموقع الإلكتروني الخاص بقناة TV24 الأوكرانية، بعد اختراقه من جانب مجموعة من القراصنة.

وبالتركيز في الفيديو المزيف، سنجد أن رأس الرئيس الأوكراني تظهر بحجم أكبر من جسمه، كما أن الصوت المستخدم في الفيديو مختلف كثيراً عن صوت زيلينسكي، كما أن الرأس وملامح الوجه تتحرك بشكل منفصل تماماً عن الجسم الثابت في مكانه، وكأنهما قطعتان منفصلتان.

يُذكر أن الحكومة الأوكرانية، نشرت بياناً رسمياً على فيسبوك مطلع الشهر الجاري، أوصت خلاله الجنود والمواطنين بتوخي الحذر عند التعرض لأي مقاطع للرئيس الأوكراني على الإنترنت، مشددة على احتمالية فبركة مقاطع الفيديو للرئيس زيلينسكي بتقنية "التزييف العميق DeepFake"، بغرض نشر الشائعات وتثبيط همة الأوكرانيين في مواجهة الغزو.

ورد زيلينسكي على المقطع المزيف بمقطع مصور عبر حسابه الرسمي على إنستجرام، وصف خلاله المقطع المفبرك بمحاولات "الاستفزاز الصبياني"، مؤكداً على أنه لن يوجه النصح بترك الأسلحة إلا للجنود الروس، لافتاً إلى أنه من الأفضل لهم العودة إلى بلادهم.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.