Open toolbar

المياه تغمر الشوارع بعد هطول أمطار غزيرة في بلدة بايرون باي، نيو ساوث ويلز، أستراليا - 30 مارس 2022. - REUTERS

شارك القصة
Resize text
سيدني -

غمرت مياه الفيضانات خليج "بايرون باي" الأسترالي المعروف بشواطئه الخلابة وبسكانه من المشاهير، الأربعاء، بعد أن ضربت عواصف شديدة شرق البلاد مجدداً.

وتساقط 300 ملليمتر من الأمطار في المنطقة خلال 24 ساعة، ما أجبر العديد من المتاجر في وسط "بايرون باي" على الإغلاق، وقطعت الطرق بسبب ارتفاع منسوب المياه.

وكان الشارع الرئيسي في المنطقة الذي عادة ما يكون مليئاً بالحياة، إذ يضم على جانبيه مطاعم وحانات ومتاجر ملابس، شبه فارغ وتحول إلى نهر بمياه الفيضانات البنية التي يبلغ ارتفاعها متراً.

وفي بلدة ألستونفيل القريبة، تساقط 420 ملليمتراً من الأمطار في غضون 24 ساعة.

وبحلول بعد ظهر الأربعاء، صدر 16 أمر إخلاء في كل أنحاء المنطقة المتضررة، وطلب من آلاف الأشخاص مغادرة منازلهم إلى مناطق مرتفعة.

وفي ليسمور التي دمرتها فيضانات قياسية، الشهر الماضي، اختُرق سد البلدة، صباح الأربعاء، وحذّرت النائبة المحلية جوستين إليوت السكان عبر الشبكات الاجتماعية من أن صفارات الإنذار لن تسمع بسبب عطل. وكتبت على "تويتر": "يجب أن تخرجوا الآن".

وقالت سالي فلانيري صاحبة شركة في ليسمور لوكالة "فرانس برس" إن منسوب المياه في البلدة وصل إلى الطابق الثاني من بعض المنازل والشركات، كما حدث، الشهر الماضي، عندما ضربت المنطقة فيضانات قياسية.

وأضافت: "بلغ ارتفاعها 12 متراً الآن وما زالت ترتفع".

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.