Open toolbar

المطربة اللبنانية نوال الزغبي - twitter/NawalZoghbi

شارك القصة
Resize text
القاهرة -

واجه حفل المطربة اللبنانية نوال الزغبي، بدار الأوبرا المصرية، الذي كان مُقرراً في 20 يونيو، أزمة كبرى بسبب سوء التنظيم، على الرغم من طرح التذاكر منذ أيام، الأمر الذي دفع المطربة لإلغاء الحفل بسبب "الفوضى التي شهدتها عملية تنظيمه"، بحسب قولها.

وقال مصدر مسؤول بدار الأوبرا المصرية، طلب عدم ذكر اسمه لـ"الشرق"، إنّ "الأوبرا ليست لها علاقة بالحفل إطلاقاً، مشيراً إلى أن المسؤول عنه هي "اللجنة النقابية للعاملين بالدار، والتي تم انتخاب رئيس جديد لها أخيراً".

وأوضح المصدر، أنّ مجدي صابر، رئيس دار الأوبرا، لم يتعاقد على الحفل، إذ أنه ليس مُدرجاً على البرنامج الفني للدار.

وأضاف: "الأوبرا ليست لديها أي مشكلات مع أي مُطرب عربي، وتكن لهم كل التقدير والاحترام، خاصة أنهم أحيوا حفلات غنائية عدة بداخلها، وحققوا نجاحاً كبيراً". 

في المقابل، أعلنت اللجنة النقابية للعاملين بدار الأوبرا المصرية، أنّ "حفل نوال الزغبي، الذي كان سيُقام بمسرح النافورة يوم 20 يونيو، تم التعاقد عليه من قبل مجلس النقابة السابق في أبريل الماضي".

وأضافت اللجنة، في بيانٍ: "بعد الانتخابات التي أجريت يوم 30 مايو وأسفرت عن انتخاب رئيس وأعضاء جدد للنقابة، تعثر إقامة الحفل بسبب الفترة الانتقالية بين النقابة السابقة والحالية، التي يصعب فيها التوقيع على أي مستند مالي أو التصرف في أي من النواحي المالية ما تسبب في استحالة إقامة الحفل في موعده، وهو ما يعتبر قوة قاهرة يستحيل معه إقامة الحفل في موعده".

وأشارت اللجنة، إلى أنّ "دار الأوبرا المصرية، ليست مسؤولة عن الحفل، وأنه غير مدرج ضمن نشاطها الفني وإنما هو حفل خاص بنقابة العاملين".

"فوضى وإساءة"

المطربة اللبنانية نوال الزغبي، بدورها، أعربت عن رفضها الشديد لموقف اللجنة، واعتبرته "لا مسؤول"، لافتة إلى أن المسؤولين "حاولوا تبرير أخطائهم بشكل غير مهني".

وأضافت، في بيانٍ: "اعتذرت عن عدم إقامة الحفل في الأوبرا بعد الفوضى التي حدثت في عملية الحجز، إذ تم فتح باب الحجز عبر الموقع الرسمي لمدة 24 ساعة، وتم حجز 400 تذكرة، بعدها تم إغلاق باب الحجز لمدة 4 أيام".

وتابعت نوال الزغبي: "عند استفسارنا تم فتح الحجز ثانية، ثم تم وقفه مجدداً ثم فتحه وإغلاقه والتلاعب فيه عن قصد.. هذا التقصير المسيء واللا مهنية والإساءة المتعمدة دفعتني لإلغاء الحفل والاعتذار عن المشاركة".

موقف ضبابي

كانت الأيام الماضية، شهدت موقفاً ضبابياً تجاه الحفل، إذ أعلنت دار الأوبرا تأجيله بشكلٍ مفاجئ، وقالت، في بيانٍ، إنه سيُجرى تحديد موعد لاحق.

وجاء الإعلان بالتزامن مع ترويج نوال الزغبي للحفل عبر صفحاتها على مواقع التواصل الاجتماعي.

وسرعان ما نفت نوال الزغبي، إلغاء الحفل، وكتبت على تويتر: "حفل دار الأوبرا لم يتم تأجيله أو إلغاؤه، فما زال في نفس التاريخ 20 يونيو في القاهرة".

وعادت المطربة اللبنانية، بعد ساعاتٍ قليلة، تطل على جمهورها عبر تويتر، لتُخبرهم بإلغاء الحفل المُرتقب، قائلة: بعد الجدل الذي رافق حفل دار الأوبرا المصرية وسوء التنظيم الذي رافقه والفوضى المعروفة والأسباب.. قررت احتراماً لنفسي ولكل المحبين أن أعتذر نهائياً عن عدم إقامة الحفل".

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.