Open toolbar

الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي خلال اتصال هاتفي مع الرئيس الأميركي جو بايدن- 25 أغسطس 2022 - TWITTER/@ZelenskyyUa

شارك القصة
Resize text
كييف/موسكو-

قال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، الجمعة، إنه لن يؤيد فكرة إعادة السماح بمرور صادرات الأمونيا الروسية عبر أوكرانيا، "إلا إذا أعادت موسكو أسرى الحرب" إلى كييف.

وكشف زيلينسكي أنه عرض هذا الترتيب على الأمم المتحدة، لاستئناف صادرات الأمونيا الروسية عبر أوكرانيا لتخفيف النقص العالمي في الأسمدة.

وخلال مقابلة في مكتبه الرئاسي، أشار زيلينسكي إلى أنه "ضد توريد الأمونيا من روسيا الاتحادية عبر أراضينا". وزاد: "سأفعل هذا فقط مقابل الأسرى. هذا ما عرضته على الأمم المتحدة".

واقترحت الأمم المتحدة ضخ غاز الأمونيا المملوك لشركة "أورالتشم" الروسية لإنتاج الأسمدة عبر خط أنابيب إلى الحدود الأوكرانية، حيث تشتريه شركة "ترامو" التي تتخذ من الولايات المتحدة مقراً لها.

ويمكن لخط الأنابيب ضخ ما يصل إلى 2.5 مليون طن من الأمونيا سنوياً من منطقة الفولجا الروسية إلى ميناء بيفديني الأوكراني على البحر الأسود، والمعروف باسم "يوجني" باللغة الروسية، بالقرب من أوديسا.

وتم إغلاق خط الأنابيب بعد أن أرسلت روسيا قواتها إلى أوكرانيا في 24 فبراير.

"لا عقبات"

من جانبه، دعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى حل المشكلات المتبقية بشأن صادرات الأسمدة الروسية، ورفع القيود التي تفرضها العقوبات الغربية على تصدير الأسمدة من بيلاروس.

وقال بوتين إن مصدري الأسمدة الروس يواجهون مشكلات في الشحن والتأمين.

وفي وقت سابق الخميس، قالت وزارة الخارجية الروسية إن أوكرانيا أوقفت صادرات الأمونيا، وهي مكون رئيسي في صناعة الأسمدة، عبر خط أنابيب.

وقالت المتحدثة باسم الوزارة ماريا زاخاروفا في إفادة صحافية إنه "لا عقبات" أمام صادرات الأمونيا من الجانب الروسي.

اقرأ أيضاً: 

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.