Open toolbar
الرئيس المصري: الفساد قرين الإرهاب ولن نسمح بوجوده
العودة العودة

الرئيس المصري: الفساد قرين الإرهاب ولن نسمح بوجوده

الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي خلال افتتاح منتدى شباب العالم في منتجع شرم الشيخ - 10 يناير 2022 - AFP

شارك القصة
Resize text
القاهرة-

قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، إن الدولة تعمل بكافة أجهزتها على محاربة الفساد، مشدداً أنه يعتبر "الفساد قريناً للإرهاب يخرب ويدمر البلاد" ولن يسمح بوجوده.

وأكد السيسي خلال جلسة بعنوان "مع شركاء التنمية" ضمن فعاليات "منتدى شباب العالم" في شرم الشيخ الأربعاء، أن نتائج برنامج الإصلاح الاقتصادي لعام 2016 بالاتفاق مع صندوق النقد الدولي جاءت إيجابية جداً على الاقتصاد المصري، على الرغم من أزمة فيروس كورونا.

وأضاف: "بدأنا برنامج الإصلاح الاقتصادي عام 2016 وكنّا جادين جداً، وما قلناه في حديثنا مع صندوق النقد الدولي، إننا جادون في تنفيذ هذا المسار مهما كانت قسوته، وعندما كنّا أمناء مع أنفسنا في تنفيذه كانت النتائج إيجابية جداً على الاقتصاد المصري".

وتابع السيسي: "مصر لم تجد لدى صندوق النقد سوى تفهم لظروفها وأحوالها، وخصوصية المسار المصري"، مضيفاً: "لا أحد يفرض علينا شيئاً، أنهينا المرحلة الأولى والثانية بنجاح ومستمرون".

تنشيط الاقتصاد

وقال الرئيس المصري إن "الدولة تقوم بدعم أي شركة بالقطاع الخاص تريد إقامة مشروع"، مشيراً إلى أن "مشروع حياة كريمة متكامل ويتناول جميع المجالات من بنية أساسية واتصالات ويستهدف خدمة 60 مليون مواطن"، معرباً عن أمله في الانتهاء منه خلال السنوات الثلاث المقبلة.

وأضاف السيسي أنه التقى مع ممثلي عدد من الشركات الصناعية خلال زياراته الخارجية، وأنه يعمل على جذب الكثير من الصناعات خاصة في المنطقة الاقتصادية لقناة السويس.

وتابع: "مصر من أوائل الدول التي قامت بعمل سندات خضراء بقيمة 750 مليون دولار لأننا حريصون أن نلحق بالتقدم المتواجد في العالم".

6 تريليونات في البنية التحتية

وفيما يخص أزمة المناخ العالمية، أشار السيسي إلى أن "الشباب سيكونون ضمن منظومة عمل مؤتمر المناخ وأحد مكونات نجاحه. وسيكون صوتهم مسموعاً"، مجدداً ثقته "في العالم كله على مختلف مستوياته لإصلاح الضرر"، قائلاً إن "ملف المناخ حصل على قوة دفع خلال الـ 5 سنوات الماضية".

ولفت إلى أنه ناقش في مؤتمر برلين مع المستشارة الألمانية السابقة أنجيلا ميركل التغيرات المناخية، كاشفاً أن "مصر أنفقت 6 تريليونات جنيه في البنية التحتية في مختلف القطاعات، والنتائج كانت واضحة من خلال معدلات النمو التي وصلت إلى 3.6%".

استثمار بالطاقة

وقال الرئيس عبد الفتاح السيسي إن مصر تعمل منذ 4 سنوات على أن تكون مركزاً للطاقة في منطقة الشرق الأوسط، وأن بلاده "أصبح لديها القدرة على إمداد أوروبا بالطاقة".

وتابع: "مصر تعيش على أقل من 10% من مساحة أرضها، وهو ما يعطينا فرصة لإنشاء مزارع لإنتاج الطاقة المتجددة سواء كانت شمسية أو رياحاً أو طاقة الهيدروجين"، مؤكداً: "مستعدون لتنفيذ هذا الأمر بالتشريعات والإرادة السياسية".

وأضاف السيسي أن الدولة تعمل بكافة أجهزتها على محاربة الفساد، مضيفاً: "لن نسمح بوجود الفساد، فهو قرين الإرهاب ويخرب ويدمر البلاد.. إننا دولة تريد أن تتخلص من كل شيء سلبي يعوق تقدمها".

"100 مليون صحة"

من جانب آخر، أكد الرئيس المصري أن مبادرة "100 مليون صحة" بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية، "أجرت مسحاً لأكثر من 70 مليون شخص في مصر، والإصلاح الاقتصادي ساعدنا في التصدي لجائحة فيروس كورونا وآثارها".

وأوضح أن العالم خسر تريليونات الدولارات نتيجة الفيروس، لافتاً إلى أن "هناك دولاً قامت بعمل إغلاق كامل أثناء ذروة الجائحة، وكل دولة ولها خصوصية.. لكننا لم نقم بفرض إغلاق كامل".

حقوق الإنسان

وفي مجال حقوق الإنسان، قال الرئيس المصري إن "تفعيل استراتيجية حقوق الإنسان والمرأة ستعود بالنفع على جميع المصريين"، مؤكداً أنه مع بدء جائحة كورونا "أصدرت تعليمات بإعطاء الشركات تمويل منخفض التكلفة ليساهم في دعم واستكمال مسيرة بناء مصر الحديثة، وبناء على ذلك وجدنا رد فعل إيجابي من البنك الدولي ومن جميع مؤسسات التمويل المختلفة".

ووجه السيسي إلى شركاء التنمية رسالة: "أطمئنكم، لأنكم تقدمون الدعم لـ 100 مليون إنسان، وهذه أعلى درجات حقوق الإنسان، ونتعامل مع جميع القضايا بمنتهى الشفافية".

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.