Open toolbar

الممثل الأميركي بروس ويليس يصل لحضور العرض الأول بأوروبا لفيلمه Glass- لندن - 9 يناير 2019 - AFP

شارك القصة
Resize text
بيروت-

تلقّى الممثل الأميركي بروس ويليس، قدراً كبيراً من الدعم والمُساندة، بعد إعلان إصابته بمرض "الحُبسة"، الذي أدّى لتدهور قدراته المعرفية، واعتزاله التمثيل اضطرارياً. 

وكشفت عائلة بروس ويليس، الأربعاء، عن إصابته، وقالت في بيان، إن "بروس عانى بعض المشاكل الصحية وتبيّن من تشخيص وضعه أخيراً أنه مصاب بمرض الحبسة، ما يؤثر على قدراته المعرفية"، متابعة "بعد دراسة متأنية، يتنحى بروس عن هذه المهنة التي كانت تعني له الكثير". 

وبروس ويليس، ليس أول فنان، يُعاني من مشاكل صحية أو نفسية تجبره على الاعتزال، إذ اعتزل كل من، جاك نيكسلون، ومايكل جامبلون، وجاك أوسبورن، وكيرك دوجلاس، ورايتشيل مينير، وأوليفيا دي هافيلاند وغيرهم لأسباب مرضية.

جاك نيكلسون

كشفت وسائل إعلامية، عام 2017، عن إصابة جاك نيكلسون، بمرض ألزهايمر، الذي أنهى مسيرته السينمائية التي امتدت قرابة 60 عاماً إجبارياً.

وابتعد نيكلسون عن أي تجمعات فنية أو مناسبات سينمائية منذ حفل الأوسكار 2013، ولكنه يظهر في من حين لآخر في مباريات كرة السلة التي يعشقها.

ولم يشارك نيكلسون، في أي عمل فني منذ عام 2010 حين شارك في فيلمه الأخير "How Do You Know" (كيف عرفت؟).

ويعتبر النقاد، أن نيكلسون، أفضل ممثل في تاريخ السينما الأميركية، خاصة وأنه حائز على 3 جوائز أوسكار، كما مُنح جوائز  بافتا 3 مرات وجائزة الكرة الذهبية 7 مرات، وحصل على جائزة جولدن جلوب 7 مرات أيضاً.

وجاء آخر ظهور لـ جاك نيكلسون، عام 2016، عقب وفاة الملاكم محمد علي، حيث حل ضيفاً على قناة HBO في برنامج "لعبة القتال" مع جيم لامبلي لإجراء مقابلة حصرية حول صداقته مع الملاكم الراحل.

تيري جونز

في العام 2015 تم تشخيص الممثل الكوميدي الراحل، تيري جونز، من فرقة "مونتي بايثون" بمرض الخرف الجبهي الصدغي (FTD)، وهي حالة تؤثر على الكلام والذاكرة والسلوك، لكن لم يتم الإعلان عن رسمياً عن حالته سوى في العام 2016، عندما أصبح من الصعب بالنسبة له إجراء أي مقابلات.

وأثار جونز قلق الجمهور حين فشل في تذكر نصّه أمام الملأ في عام 2014، وهو ما دفعه للخضوع لاختبارات طبية أظهرت مرضه.

وشارك جونز في عشرات الأعمال المسرحية والتلفزيونية والسينمائية كان آخرها الفيلم الوثائقي "Boom Bust Boom" عام 2015، وشارك كمقدم برامج في العديد من البرامج مثل "Gladiators: The Brutal Truth".

ولسوء الحظ، لم يؤد جونز بعد العام 2015 أي دور وتوفي بعيداً عن الأضواء في 2020، وفي العام 2016 نال جائزة "بافتا" عن إنجازات العمر في العمل السينمائي والتلفزيوني الكوميدي. وسبقها ترشحه لثلاث جوائز "جرامي" لكنه لم يفز بأي منها.

كيرك دوجلاس

أصيب الممثل الأميركي الشهير، كيرك دوجلاس، الذي رحل عن عالمنا قبل عامين، عن 103 أعوام، بجلطة دماغية عام 1996، أثرت على قدرته على الكلام والتحكم بأعصاب وجهه.

رفض كيرك، الاستسلام للمرض، وحضر بعد أيام من إعلان إصابته، حفل الأوسكار لتسلم جائزة "إنجاز العمر" عن مجمل أعماله، واستمر في أداء أدوار صغيرة لا تذكر حتى عام 2008، وبعد مرور 10 أعوام ظهر في حفل جوائز الأوسكار على كرسي متحرك، وكان صوته ضعيفاً وبالكاد يسمع. 

شارك كيرك، وهو والد الممثل مايكل دوجلاس، في أكثر من 90 فيلماً في مسيرة امتدت لأكثر من 7 عقود، وكان واحداً من أكبر نجوم الشباك في الخمسينيات والستينيات، بفضل أفلامه "سبارتاكوس" و"ذا فايكينجر".

مايكل جامبون

عانى الممثل البريطاني، مايكل جامبون، عام 2015، من صعوبة بالغة في حفظ النصوص، دفعته للإعلان عن أنه سيقاطع المسرح. وحظى جامبون، بشهرة في المملكة المتحدة، بأدواره التلفزيونية مثل فيليب إي مارلو في "The Singing Detective"، وبدور كبير المحققين ماجريت في "Maigret". 

أوليفيا دي هافيلاند

ابتعدت البريطانية الأميركية أوليفيا دي هافيلاند، في السنوات الأخيرة من حياتها عن عالم الفن، بسبب أمراض الشيخوخة، وذلك بحسب موقع "Screen Rant"، إذ عانت من اضطرابات النوم ومشكلات صحية عدة، إلى أن رحلت قبل عامين عن 104 أعوام.

وعُرفت أوليفيا، كواحدة من نجوم العصر الذهبي لهوليوود، حيث امتدت مسيرتها السينمائية بين عام 1935 وحتى 1988، وقدمت خلالها 49 فيلماً روائياً وكانت واحدة من الممثلين البارزين في عصرها، وكانت تعتبر أقدم حائزة على جائزة أوسكار على قيد الحياة.

وفي سنواتها الأخيرة، رفعت أوليفيا، دعوى قضائية ضد الكاتب التلفزيوني الأميركي، رايان ميرفي، الذي اختار كاثرين زيتا جونز، لتؤدي شخصيتها في برنامجه التلفزيوني "Feud" دون الحصول على موافقة منها.

غياب مؤقت لكاثرين زيتا جونز 

المرض أيضاً أبعد واحدة من أجمل ممثلات هوليوود، البريطانية كاثرين زيتا جونز، عن مهنتها لبعض الوقت، عندما أصيبت بالاكتئاب والاضطراب ثنائي القطب عام 2011، والذي أثّر عليها شخصياً وعلى شغفها في التمثيل، بحسب تصريحات لها.

واختتمت كاثرين، علاجها في 2011، لتعود الى السينما مع فيلم الكوميديا والأكشن "Red 2" في 2013. 

وحصدت كاثرين، جائزة أوسكار عام 2003 عن فئة أفضل ممثلة مساعدة لدورها في فيلم "Chicago"، واشتهرت في السينما بتأديتها بطولة "قناع زورو - The Mask Of Zoro".

ونالت جونز، عام 2009 جائزة "توني" كأفضل ممثلة في دور رئيسي عن دورها في  مسرحية "A Little Night Music".

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.