Open toolbar
أوكرانيا تنفي اختطاف أي من طائراتها في كابول بعد تقارير روسية
العودة العودة

أوكرانيا تنفي اختطاف أي من طائراتها في كابول بعد تقارير روسية

عائلات أفغانية تم إجلاءها بطائرة عسكرية أوكرانية يحطون في مطار بوريسبيل الدولي قرب كييف - 22 أغسطس 2021 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
دبي -

نفت وزارة الخارجية الأوكرانية، الثلاثاء، تصريحات منسوبة لنائب الوزير يفجيني ينين، بشأن اختطاف طائرة أوكرانية من كابول وتوجهها إلى إيران، وقالت إن جميع الطائرات عادت بسلام إلى البلاد، بحسب وكالة "نوفوستي" الروسية. 

وقالت الخارجية الأوكرانية، "لا توجد طائرات أوكرانية مخطوفة في كابول أو في أي مكان آخر. المعلومات حول طائرة مخطوفة، والتي يتم تداولها في وسائل إعلام، لا تتوافق مع الحقيقة". 

كانت وكالة الأنباء الروسية "تاس"، نقلت، في وقت سابق، عن نائب وزير الخارجية الأوكراني، يفجيني ينين، أن مجهولين اختطفوا طائرة أوكرانية كانت وصلت إلى العاصمة الأفغانية كابول لتنفيذ عملية إجلاء لرعايا البلاد، وتوجهوا بها إلى إيران. 

ونقلت "تاس" عن ينين قوله، "تم اختطاف طائرتنا الأحد الماضي من قبل أشخاص مجهولين. سُرقت الطائرة منا وحلقت إلى إيران مع مجموعة مجهولة من الركاب على متنها"، لافتاً إلى أن "محاولاتنا الثلاث التالية لإجلاء مواطنينا لم تنجح أيضاً، لأن ركابنا لم يتمكنوا من الوصول إلى المطار".

وكان وزير الخارجية الأوكراني ديمترو كوليبا، قال، الأحد، إن طائرة عسكرية أوكرانية أجلت 83 شخصاً من كابول، من بينهم صحافيون وناشطون ونساء وأطفال أفغان.

وكتب كوليبا في تغريدة على تويتر، "أقلت طائرة عسكرية أوكرانية اليوم 83 شخصاً آخرين خارج كابول. 31 أوكرانياً وأجانب: صحفيون وناشطون في مجال حقوق الإنسان ونساء وأطفال أفغان".

وأضاف "هم آمنون في كييف. نحن لا نتخلى عن مواطنينا ونساعد الآخرين. نعمل للقيام بمزيد من عمليات الإجلاء".

وأفاد المكتب الرئاسي الأوكراني، أن 12 عسكرياً أوكرانياً عادوا إلى ديارهم، في حين تم أيضاً إجلاء المراسلين الأجانب والشخصيات العامة التي طلبت المساعدة في كابول.

وأضاف المكتب أن حوالي 100 أوكراني ما زالوا ينتظرون إجلاءهم في أفغانستان.

ويحتشد آلاف الراغبين في الفرار من أفغانستان في المطار، بينما تحاول الولايات المتحدة ودول أخرى إجلاء دبلوماسييها ورعاياها إضافة إلى العديد من الأفغان، بحسب وكالة رويترز.

وساعدت أوكرانيا، الأسبوع الماضي، في إجلاء صحراء كريمي، مخرجة الأفلام الأفغانية وأول امرأة ترأس منظمة الفيلم الرسمية في بلادها.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.