Open toolbar

منشآت خط أنابيب الغاز "نورد ستريم 1" في لوبمين بألمانيا. 30 أغسطس 2022 - Getty Images

شارك القصة
Resize text
موسكو -

قال المتحدث باسم الكرملين ديميتري بيسكوف، الأربعاء، إن روسيا لا تزال ملتزمة بإمدادات الغاز لكنها غير قادرة على الوفاء بالتزاماتها بسبب العقوبات الاقتصادية التي فرضت عليها، حسبما نقلت وكالة أنباء "إنتر فاكس" الروسية.

وفي وقت سابق، الأربعاء، أوقفت شركة "غازبروم" الروسية الإمدادات إلى أوروبا عبر خط أنابيب "نورد ستريم 1" بداعي الصيانة، حتى السبت المقبل. وأظهرت البيانات الواردة من نقاط الدخول التي تربط الخط بشبكة الغاز الألمانية انخفاض التدفقات إلى الصفر.

في المقابل، قال رئيس هيئة تنظيم الشبكة الألمانية كلاوس مولر، الأربعاء، إن ألمانيا ستستطيع التعامل مع توقف الغاز لمدة ثلاثة أيام عبر خط "نورد ستريم 1" إذا استأنفت روسيا التسليم على مستوى الأسابيع الماضية اعتباراً من يوم السبت المقبل.

وأضاف كلاوس مولر في مقابلة مع "رويترز": "أفترض أننا سنكون قادرين على التعامل معها، أنا على ثقة من أن روسيا ستعود إلى 20% على الأقل اعتباراً من السبت، لكن لا أحد يستطيع التأكد".

وانخفضت إمدادات الغاز إلى 20% من طاقة خط أنابيب نورد ستريم الرئيسي، واتهم الاتحاد الأوروبي موسكو باستخدام الطاقة "سلاحاً" في النزاع.

وأفادت وكالة "ريا نوفوستي" الروسية بأن الإيقاف بدأ في الرابعة من صباح الأربعاء، بتوقيت موسكو (01:00 بتوقيت جرينتش)، وحتى الرابعة من صباح السبت المقبل، مشيرة إلى ارتباط الإغلاق بإصلاحات في محطة "بورتوفايا" لتكثيف الغاز، قائلة إنها تتم بالاشتراك مع المختصين من شركة "سيمنز" الألمانية.

استعداد ألماني

وقال المستشار الألماني أولاف شولتز، الثلاثاء، إن الإجراءات الحكومية لضمان إمدادات الغاز خلال الشتاء جعلت بلاده "مستعدة" للتعامل مع خفض جديد للشحنات الروسية، وذلك قبل يوم واحد من قطع موسكو إمدادات الغاز.

وأوضح شولتز في بيان إن الاستعدادات تعني أن ألمانيا "في وضع أفضل بكثير من حيث أمن الإمدادات مما كان متوقعاً قبل شهرين"، مضيفاً أنه "يمكننا التعامل بشكل جيد مع التهديدات التي نواجهها من روسيا التي تستخدم الغاز كجزء من استراتيجيتها في الحرب ضد أوكرانيا".

وأعلن وزير الاقتصاد الألماني روبرت هابيك، الأحد، أن خزانات الغاز تمتلئ "أسرع من المتوقع" على الرغم من الانخفاضات الحادة في الإمدادات الروسية.

وتابع: "هدف التخزين الذي حددته الحكومة لشهر أكتوبر عند 85% يُتوقع أن يتم الوصول إليه في بداية سبتمبر".

وفي مواجهة مخاطر النقص في الغاز، حددت برلين سلسلة من الأهداف في يوليو لكي تصل مخزونات الغاز إلى 95% بحلول الأول من نوفمبر، قبل بداية الشتاء.

كما تبنت الحكومة سلسلة من التدابير، بما في ذلك زيادة استخدام الفحم وتقليل استهلاك المباني العامة وحوافز للشركات. كما خصصت برلين بصورة استثنائية 1.5 مليار يورو لشراء الغاز الطبيعي المسال من قطر والولايات المتحدة خصوصاً.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.