Open toolbar

الممثلة والمغنية اللبنانية هيفاء وهبي - AFP

شارك القصة
Resize text
القاهرة-

تستقبل دور العرض المصرية الأربعاء فيلم "أشباح أوروبا" بطولة هيفاء وهبي، ليلحق بالأيام الأخيرة من موسم صيف 2022، إذ يعرض في 52 صالة عرض. 

ويأتي ذلك بعد تأجيل طرح الفيلم بدور العرض، لمدة 3 سنوات تقريباً، لوقوع خلافات بين هيفاء وهبي، والمنتج محمد وزيري، انتهت بحبسه، حيث صُدر ضده حكماً بالسجن لمدة 5 سنوات بتهمة التبديد والنصب على الفنانة اللبنانية بمبلغ 63 مليون جنيه مصري.

وعُرض الفيلم قبل أسابيع، في عدد من دول الخليج، أبرزها السعودية، والإمارات وقطر، وكان سيُعرض حصرياً عبر منصة "شاهد" في مصر، الشهر الجاري، إلا أنه طُرح أولاً في دور العرض المصرية بشكلٍ مفاجئ.

و"أشباح أوروبا" من بطولة هيفاء وهبي، وأحمد الفيشاوي، ومصطفى خاطر، وأروى جودة، وبيومي فؤاد وعباس أبو الحسن، ومن تأليف كريم فاروق وإخراج محمد عبد الرحمن حماقي.

"انتحار فني" 

ومن جهته، أكد ياسر قنطوش محامي الفنانة هيفاء وهبي، لـ"الشرق"، أنه اتخذ الإجراءات القانونية اللازمة، بشأن الحجز على الإيرادات التي يُحققها "أشباح أوروبا" في مصر، وذلك تحت مسمى "حجز مال المدين لدى الغير".

وأوضح أن "هذا الإجراء، ضمن سلسلة من الإجراءات القانونية التي تتخذها هيفاء وهبي منذ فترة، للحصول على حقها"، مؤكداً أنها لن تتراجع عن مواصلة المسار القانوني، لحين إنهاء الأزمة. 

ورأى أن طرح الفيلم بدور السينما، في نهاية موسم الصيف، بمثابة "انتحار فني"، لافتاً إلى أنه وجه إنذاراً لشركة التوزيع لحجب الإيرادات التي سيُحققها العمل في شباك التذاكر، لحين حصول هيفاء وهبي على حقوقها.  

وفي المقابل، أبدى سهاد إمام محامي المنتج محمد وزيري لـ"الشرق"، دهشته من مطالبة شركة التوزيع بحجب إيرادات "أشباح أوروبا"، موضحاً أن "ذلك الأمر يجب أن يصدر بحكم محكمة، وليس مجرد بين طرفين بشكلٍ ودي، إذ أن قرار التحفظ على الأموال، لا يُطبق عبثاً وبعشوائية". 

وأوضح أن انتهاء أزمة طرح الفيلم بدور العرض المصرية مؤخراً، جاء بعد سداد الرسوم اللازمة لنقابة المهن التمثيلية قبل أيام، متابعاً أن "الفيلم صار موجوداً في دور العرض وفقاً لخطة توزيع مميزة".

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.