Open toolbar
طالبان تمنع الحلاقين في هلمند من حلاقة اللحى وتشغيل الموسيقى
العودة العودة

طالبان تمنع الحلاقين في هلمند من حلاقة اللحى وتشغيل الموسيقى

حلاق يقوم بقص شعر الزبون في مركز لتصفيف الشعر بالعاصمة الأفغانية كابول- 18 يونيو 2019 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
دبي-

يُحظر الآن على الحلاقين في ولاية هلمند بأفغانستان، "حلق اللحى وتشغيل الموسيقى" في محالهم، وفقاً لبيان صادر عن إدارة نشر الفضيلة ومنع الرذيلة بالولاية والتابعة لحركة لطالبان.

وبحسب شبكة "سي إن إن" الأميركية، تعد هذه اللائحة الجديدة "الأحدث" ضمن سلسلة من القيود التي فرضت على الشعب الأفغاني.

وقالت السلطات المحلية الأحد، في بيان: "أصبح معلوماً للجميع من اليوم أن حلق اللحى وتشغيل الموسيقى في محال الحلاقة والحمامات العامة صار محظوراً".

وحذر البيان من أنه "إذا تبين أن أي محل حلاقة أو حمام عام قام بحلق لحية أي رجل، أو تشغيل الموسيقى فسيجري التعامل معهم وفقاً لأحكام الشريعة، ولن يكون لهم حق الشكوى".

وفيما أكد الطالبانيون أن حكمهم سيكون "أكثر اعتدالاً" مما كان عليه في ولايتهم السابقة، تؤكد العديد من التقارير أن الحركة قامت بشن العديد من حملات القمع القاسية منذ استيلائها على السلطة في أغسطس الماضي.

وشملت حملات طالبان اعتقال صحافيين والاعتداء عليهم، واستخدام السياط ضد النساء اللاتي يشاركن في الاحتجاجات، وإعدام المجرمين المزعومين في ميادين عامة، ضمن ممارسات أخرى.

وأضافت "سي إن إن"، أن "الجماعة لم تسمح أيضاً للفتيات والنساء باستئناف دراستهن في المرحلة الثانوية"، رغم وعودها بالسماح للفتيات بالذهاب إلى المدارس، فيما تم بالفعل دعوة الأولاد للعودة إلى مدارسهم.

وكانت حركة طالبان حظرت تعليم الفتيات والنساء وعملهن، وقيدت حقوقهن إبان فترة حكمها السابقة في الفترة من 1996 إلى 2001.

وقالت الشبكة إن "المرأة تعاني اليوم من الإقصاء الكامل على يد حكام أفغانستان المتشددين الجدد"، وفي بعض الحالات "تلقت نساء أوامر بمغادرة أماكن عملهن".

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.