Open toolbar

تشييع جثامين ضحايا حريق كنيسة أبو سيفين في الجيزة، مصر، 14 أغسطس 2022 - AFP

شارك القصة
Resize text
دبي-

بعد يوم على حريق كنيسة أبو سيفين في مصر، والذي أوقع 41 ضحية، أثار مقطع فيديو متداول على منصات التواصل الاجتماعي حالة من الجدل، بعدما أظهر كاهن الكنيسة يواصل قداس الأحد الأسبوعي رغم انبعاث الدخان من حوله.

ويظهر المقطع المأخوذ عن كاميرا للمراقبة أعمدة الدخان في الكنيسة، وحالة من الحراك بين المصلين والشمامسة، الذين بدأوا يختنقون على ما يبدو، بينما يمضي كاهن الكنيسة القمص عبد المسيح بخيت في أداء القداس. وكان بخيت من أوائل الضحايا جراء الحريق.

وتباينت آراء المعلقين على الفيديو، إذ انتقده البعض، ورأوا في إصرار الكاهن على استكمال الصلاة "مخاطرة" بأرواح ا، وأنه كان من الممكن تفادي أو التقليل من الخسائر البشرية لو أنه أنهى الصلاة وأخرج المصلين فور حدوث الحريق، قبل أن تمتد ألسنة اللهب إلى مزيد من الأماكن داخل الكنيسة الواقعة في حي إمبابة بمحافظة الجيزة، الملاصقة للعاصمة القاهرة.

وفي المقابل، قال آخرون إن القمص لم يتسبب في إزهاق أرواح المصلين، وأنه لم يكن من الممكن إنقاذ أحد من الحريق المروع. وذهب آخرون إلى أن القمص أراد إكمال القداس حتى النهاية مهما كانت الظروف، في حين اعتبر معلقون أن عبد المسيح ربما لم يكن على دراية تامة بأن الدخان صادر عن حريق داخل الكنيسة، ويمكن أن يكون اعتقد أنه ناتج عن حرق مخلفات في منطقة مجاورة للكنيسة. 

"تصرف إنساني"

المتحدث باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية القمص موسي إبراهيم أكد لـ"الشرق" صحة الفيديو المتداول لكاهن الكنيسة، وهو يستمر في إقامة القداس بعد اندلاع الحريق ورؤية الدخان ينتشر في المكان.   

ولكن إبراهيم قال إن "من يشيد بتصرف الكاهن يعبر عن رأي غير دقيق؛ والأمر ليس تمسكاً بالصلاة"، مضيفاً أن "من يقول إن التصرف غير صحيح، وإنه تسبب في وفاة من كانوا داخل الكنيسة، يعبر أيضاً عن رأي غير صحيح".

واعتبر المتحدث أن "المقطع لا يعبر عن شيء له أي معنى أو قيمة إنسانية أو دينية، وإنما هو تصرف إنساني جداً لاستطلاع الموقف، للمساهمة في إنقاذ المصلين".

وخلّف الحريق الذي وقع في الكنيسة، الأحد، 41 ضحية و16 مصاباً، وقالت وزارة الداخلية إنه نتج عن احتراق جهاز تكييف بالطابق الثاني من المبنى، وإن التدافع والاختناق بالدخان كانا وراء أغلب الخسائر البشرية.

وقال رئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي، لدى تفقده موقع الحريق على رأس وفد وزاري، إن العمل جارٍ لكشف أسباب الحريق.

وكان المتحدث باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية قد قال عبر "فيسبوك"، إن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أصدر توجيهات للهيئة الهندسية للقوات المسلحة بتولي عملية ترميم وإصلاح الكنيسة، التي تعرضت للحريق.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.