Open toolbar

لافتة تحذر من وجود ألغام في المياه في أوديسا الأوكرانية. - REUTERS

شارك القصة
Resize text
لندن-

أعلنت المملكة المتحدة السبت، أنها ستقدّم 6 مسيّرات تحت الماء لأوكرانيا لمساعدتها على إبطال مفعول الألغام الروسية قبالة سواحلها، كما ستدرّب الجنود الأوكرانيين على استخدامها.

وقالت وزارة الدفاع في بيان إن هذه الأجهزة الخفيفة والمستقلّة تم تصميمها للاستخدام في المناطق الساحلية الضحلة"، وهي قادرة على العمل حتى 100 متر تحت مستوى سطح البحر للكشف عن الألغام، وتحديد مواقعها، والتعرّف عليها، حتى تتمكّن البحرية الأوكرانية من إبطال مفعولها.

وأشارت الوزارة إلى أن "العشرات من عناصر البحرية الأوكرانية سيخضعون للتدريب على استخدام هذه المسيرات خلال الأشهر المقبلة، وقد بدأ التدريب بالفعل لأول دفعة منهم"، وستقوم المملكة المتحدة والولايات المتحدة بتوفير هذه التدريبات.

وتأتي هذه المساعدة العسكرية في وقت "تقوم فيه روسيا بتحويل الغذاء إلى سلاح عبر تدمير الزراعة الأوكرانية، وفرض حصار على موانئ البلاد المطلّة على البحر الأسود لمنع الصادرات"، وفقاً لوزارة الدفاع البريطانية.

ألغام تحت الماء

وأكدت المملكة المتحدة أنه "على الرغم من أنّ بعض السفن التي تحمل الحبوب تمكنت من مغادرة أوكرانيا بموجب بنود الاتفاق الذي تم التوصل إليه برعاية الأمم المتحدة، إلّا أن هذه العمليات تبقى محدودة بسبب الألغام تحت الماء التي خلفتها القوات الروسية على طول ساحل" البلاد.

وقال وزير الدفاع البريطاني بن والاس، الأربعاء، إن روسيا في وضع "هش للغاية" بعد 6 أشهر من الحرب على أوكرانيا، وفقاً لما نقلته صحيفة "إندبندنت" البريطانية.

ونقلت الصحيفة عن والاس قوله لـ"راديو 4" التابع لهيئة الإذاعة البريطانية "BBC"، إنه يعتقد أن أوكرانيا "يمكن أن تستعيد أراضيها قريباً".

وأشار إلى أن القوات الروسية تحتشد في دونباس بشرق أوكرانيا حالياً، بعد فشلها في الاستيلاء على كييف.

قاذفات صواريخ 

وكانت وزارة الدفاع البريطانية، أعلنت مطلع يونيو، أن المملكة المتحدة "ستزود أوكرانيا بقاذفات صواريخ يصل مداها إلى 80 كيلومتراً لمواجهة الغزو الروسي".

وذكرت الوزارة في بيان أن "أنظمة إطلاق الصواريخ المتعددة (M270 MLRS) ستزيد في شكل كبير قدرات القوات الأوكرانية".

واعتبر وزير الدفاع البريطاني بن والاس أن محافظة المجتمع الدولي على دعمه لأوكرانيا يمكنها من "الانتصار".

وأضاف أن "استراتيجية روسيا تتغير، ودعمنا يجب أن يتغير أيضاً"، مشدداً على أن هذه الأسلحة الجديدة ستتيح للأوكرانيين "حماية أنفسهم بشكل أفضل من الاستخدام الوحشي للمدفعية بعيدة المدى التي استخدمتها قوات (الرئيس الروسي فلاديمير) بوتين بشكل عشوائي لهدم المدن".

وبلغ الدعم العسكري البريطاني لأوكرانيا حتى الآن أكثر من 750 مليون جنيه إسترليني (874 مليون يورو).

وفي مايو، أعلن رئيس الحكومة بوريس جونسون عن حزمة مساعدات عسكرية وإنسانية لأوكرانيا بقيمة 300 مليون جنيه إسترليني (355 مليون يورو)، في أعقاب خطّة سابقة بقيمة 450 مليون جنيه إسترليني، تضمّنت على وجه الخصوص صواريخ.

اقرأ أيضا:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.