Open toolbar

ناقلة "لانا" الروسية تحمل شحنة نفط إيرانية - REUTERS

شارك القصة
Resize text
دبي-

نقلت وكالة "رويترز"، الخميس، عن ثلاثة مصادر قولها إن الولايات المتحدة صادرت شحنة نفط إيرانية منقولة على متن السفينة "لانا" التي تديرها روسيا، بالقرب من جزيرة في اليونان، مضيفة أن الشحنة سترسل إلى الولايات المتحدة على متن سفينة أخرى.

وأضافت المصادر أنه "تم نقل شحنة النفط الإيراني المحتجزة إلى ناقلة أخرى ستبحر إلى الولايات المتحدة"، فيما أشار مصدر غربي إلى أن "مصادرة الشحنة الإيرانية قبالة اليونان، جاءت نيابة عن أميركا".

وذكر مصدر بوزارة الشحن اليونانية، أن "وزارة العدل الأميركية أبلغت اليونان بأن الشحنة التي كانت على الناقلة نفط إيراني"، مؤكداً أنه "تم نقلها إلى سفينة استأجرتها واشنطن".

واحتجزت السلطات اليونانية في 19 أبريل الماضي قبالة جزيرة إيفيا، ناقلة نفط روسية تدعى "بيجاس" (تغيّر اسمها بعد أيام قليلة إلى لانا)، وذلك تنفيذاً لعقوبات أصدرها الاتحاد الأوروبي على خلفية الغزو الروسي لأوكرانيا. 

وأفادت تقارير يومها بأنّ الناقلة كانت محمّلة بـ115 ألف طنّ من النفط الإيراني، بحسب وكالة "فرانس برس".

"قرصنة بحرية"

والأربعاء، قالت مؤسسة الملاحة البحرية الإيرانية إن اليونان احتجزت السفينة "تنفيذاً لطلب أميركي من دون مراعاة القانون الدولي"، وطالبت أثينا بـ"الإفراج" عن السفينة، والعمل بالتزاماتها الدولية، واصفة توقيف السفينة ومصادرة حمولتها بأنه "قرصنة بحرية تقوم بها دولة".

وذكرت وكالة "فارس" الإيرانية للأنباء أن وزارة الخارجية في طهران استدعت القائم بالأعمال اليوناني لمقرها "على خلفية الاستيلاء على سفينة شحن ترفع علم إيران، في المياه الإقليمية اليونانية".

وأوضحت الوكالة أنه تم إبلاغ الدبلوماسي احتجاج الحكومة الإيرانية الشديد. وذكّر رئيس دائرة البحر الأبيض المتوسط في الخارجية الإيرانية بالالتزامات الدولية للحكومة اليونانية "نظراً للتوقف الطارئ للسفينة المذكورة بسبب عيوب فنية".

واعتبر الدبلوماسي الإيراني أن "الاستسلام للضغوط الأميركية غير المشروعة، أمر غير مقبول ومدان"، وأضاف أن "الاستيلاء على شحنة سفينة ترفع علم إيران هو قرصنة دولية، وتقع مسؤوليتها على عاتق الحكومة اليونانية، ومن استولوا عليها بشكل غير شرعي".

ونقلت الوكالة عن الدبلوماسي الإيراني قوله إن بلاده "لن تتنازل عن حقوقها القانونية"، وتتوقع أن "تلتزم الحكومة اليونانية بتعهداتها الدولية في مجال الملاحة البحرية ".

وأعلن القائم بأعمال السفارة اليونانية خلال هذا الاستدعاء، أنه سينقل على الفور احتجاج واستياء الحكومة الإيرانية إلى حكومة بلاده.

واحتجزت في السنوات الأخيرة سفن إيرانية مرات عدة، ففي يوليو 2019 احتجزت سلطات جبل طارق ناقلة نفط إيرانية، يعتقد أنها كانت تتجه إلى مصفاة في سوريا، وأعلنت الحكومة اليمنية في نوفمبر 2020 توقيف سفينة إيرانية تقوم بالصيد غير المشروع في المياه الإقليمية اليمنية.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.