Open toolbar

رئيس الوزراء الأسترالي السابق سكوت موريسون خلال مؤتمر صحافي في سيدني. 7 مايو 2021 - Bloomberg

شارك القصة
Resize text
دبي -

أمر رئيس الوزراء الأسترالي أنتوني ألبانيز بالتحقق من المزاعم التي تفيد بأن سلفه تولى سراً عدة وزارات أثناء وباء فيروس كورونا المستجد، واصفاً إياها بـ "حكومة ظل"، حسبما أفادت "بلومبرغ".

وقالت الوكالة، في تقرير نشرته الاثنين، إن كتاباً جديداً سيتم إصداره، الثلاثاء، يزعم أن رئيس الوزراء السابق سكوت موريسون عيّن نفسه وزيراً للصحة والمالية والموارد في الفترة بين عامي 2020 و2021، وذلك دون عِلم شاغلي هذه الوظائف.  

وطلب ألبانيز من مجلس وزراء أستراليا المشورة بشأن مدى قانونية قرارات موريسون السرية هذه، حسبما قال في مؤتمر صحافي في ملبورن، الاثنين، مشيراً إلى أنه سيتخذ قراراً بشأن كيفية المضي قدماً في الأمر بمجرد تلقيه رداً على طلبه.

وتابع ألبانيز: "كنا سنسخر من مثل هذا التصرف في حال كان قد تم في بلد غير ديمقراطي، ولكن الأمر يتعلق بحكومة أستراليا، فقد ظل الشعب على غير عِلم بهذه الترتيبات الوزارية، وهو أمر غير مقبول على الإطلاق".

وكانت حكومة موريسون قد تعرضت لانتقادات متكررة بسبب تصرفاتها خلال الوباء، بما في ذلك الاتهامات بأن إدارته تحركت ببطء شديد لتأمين إمدادات اللقاح، حتى تعرض للهزيمة من حزب العمال اليساري بزعامة ألبانيز في الانتخابات التي أجريت في مايو الماضي.

ونقلت الوكالة عن الكتاب، الذي تم نشره في صحيفة The Australian، أن موريسون أخبر وزير الصحة آنذاك جريج هانت أنه سيحلف اليمين كوزير مشترك للصحة بعد أن بدأ الوباء يتفاقم في مارس 2020. 

ووفقاً للكتاب، فإن موريسون قال لهانت: "أنا أثق بك يا صديقي، ولكني سأحلف اليمين كوزير للصحة أيضاً".

ويشير الكتاب، الذي قام بكتابته سايمون بنسون، المحرر السياسي لـ The Australian، وكبير مراسليها السياسيين جيف تشامبرز، إلى أن موريسون كان يريد التأكد من وجود وزير للصحة بشكل دائم حتى لو أصيب هانت بعدوى كورونا، فضلاً عن رغبته في تجنب منح الكثير من السلطات لوزير واحد.

ووفقاً لشبكة "سكاي نيوز أستراليا"، فإن وزير المالية السابق ماتياس كورمان قال إنه لم يكن على عِلم أثناء وجوده في الحكومة أن موريسون كان يتولى منصبه أيضاً، كما يشير موقع "نيوز. كوم" الأسترالي إلى أن الأخير كان وزيراً مشتركاً للموارد أيضاً واستخدم سلطات هذا المنصب لرفض أحد مشروعات الغاز.

من جانبه، لم يرد رئيس الوزراء الأسترالي السابق على طلب "بلومبرغ" للحصول على تعليق. 

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.