Open toolbar

الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي - REUTERS

شارك القصة
Resize text
دبي-

حذر الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، الخميس، من مغبة عدم منح بلاده وضع المرشح لعضوية الاتحاد الأوروبي، قائلاً إنه يجب على أوروبا أن تعزز وحدتها بخطوات بينها ترشيح كييف للانضمام إلى التكتل ثم منحها العضوية الكاملة.

ونقلت وكالة الأنباء الأوكرانية عن زيلينسكي قوله "إذا شعرت روسيا بأن أوروبا ضعيفة ويمكن أن تترك أوكرانيا دون قرار الترشيح الذي لا تخفى ضرورته، فسيكون هذا أحد أكبر عوامل زعزعة الاستقرار في القارة خلال الحرب الروسية الشاملة على أوكرانيا".

وفي خطاب بالفيديو في وقت متأخر من ليل الخميس، قال زيلينسكي إن القوات الأوكرانية حققت بعض النجاح في قتالها ضد الروس بمدينة سيفيرودونتسك، لكن الوضع العسكري العام في منطقة دونباس لم يتغير خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية.

كما شكر الرئيس الأميركي جو بايدن لتعهده بإرسال صواريخ، وقال إنه يتوقع أخباراً جيدة بشأن إمدادات الأسلحة من شركاء آخرين.

20 عاماً

وكان وزير الدولة الفرنسي للشؤون الأوروبية كليمان بون قال، الشهر الماضي، إن انضمام أوكرانيا إلى الاتحاد الأوروبي "قد يستغرق على الأرجح 15 أو 20 عاماً"، مقترحاً أن تنخرط كييف في الأثناء في المنظمة السياسية الأوروبية التي اقترح الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إنشاءها.

وقال بون على أثير "راديو جي" الفرنسي: "علينا أن نكون صادقين. إذا قلنا إن أوكرانيا ستنضم إلى الاتحاد الأوروبي في غضون أشهر أو سنة أو سنتين فنحن نكذب، ذلك ليس صحيحاً. ربما يستغرق 15 أو 20 عاماً وهو وقت طويل".

وأضاف: "في غضون ذلك، نحن مدينون للأوكرانيين بمشروع سياسي يمكنهم الانخراط فيه".

وكان ماكرون، طرح مشروع "المنظمة السياسية الأوروبية" في 9 مايو أمام البرلمان الأوروبي في ستراسبورج، في خضم مناقشة إطلاق عملية انضمام أوكرانيا التي تتعرض للغزو الروسي منذ 24 فبراير الماضي.

وأشار الرئيس الفرنسي حينها إلى أن انضمام أوكرانيا إلى الاتحاد الأوروبي قد يستغرق "عقوداً" واقترح في الأثناء إنشاء "منظمة سياسية أوروبية" تتاح عضويتها لدول من خارج التكتل، قد تكون من بينها مولدوفا وبريطانيا التي خرجت من الاتحاد الأوروبي في عام 2020.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.