Open toolbar

أعلام الدول المشاركة في "قمة النقب" - 27 مارس 2022 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
دبي-

قال مسؤول إسرائيلي "رفيع"، الأحد، إن "قمة النقب"، التي تستضيفها إسرائيل ويشارك فيها 4 وزراء خارجية عرب من مصر والإمارات والبحرين والمغرب، إضافة إلى وزير الخارجية الأميركي، ستناقش إنشاء آلية تعاون إقليمي أمني لردع "التهديدات الجوية والبحرية".

ونقل موقع "والا" الإخباري الإسرائيلي عن المسؤول قوله إن من أحد القضايا المطروحة على طاولة القمة "مسألة بناء آلية تعاون أمني إقليمي لردع التهديدات الجوية مثل الصواريخ والطائرات المسيرة والتهديدات البحرية كعمليات القرصنة في البحر الأحمر"، مبيناً أن الهدف من القمة محاولة التوصل إلى تفاهم لتشكيل فريق مشترك يمثل جميع الدول المشاركة، لمواصلة العمل على الموضوع بعد القمة.

ووصل إلى إسرائيل، الأحد، وزراء خارجية مصر والبحرين والإمارات والمغرب والولايات المتحدة، وذلك لحضور قمة النقب "غير المسبوقة"، التي ستناقش عدداً من القضايا الإقليمية والعالمية، على رأسها الملف النووي الإيراني والغزو الروسي لأوكرانيا.

وتوقعت وكالة "رويترز" أن يهيمن ملف التصدي للتهديدات الإيرانية على الاجتماع، الذي يستمر يومين، في حين يأتي ذلك في ظل تشكيك إسرائيلي بالتزامات إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن تجاه المنطقة واستعدادها لمواجهة تداعيات الاتفاق النووي مع إيران والأزمة الأوكرانية.

وأوشكت المحادثات النووية على التوصل إلى اتفاق قبل عدة أسابيع، إلى أن قدمت روسيا مطالب للولايات المتحدة في اللحظة الأخيرة أصرت خلالها على عدم تأثر تجارتها مع طهران بالعقوبات المفروضة عليها بسبب غزوها لأوكرانيا.

لكن إسرائيل تنظر بتشاؤم إلى الاتفاق المحتمل بشأن البرنامج النووي لإيران، وتقول إنها تخشى شطب "الحرس الثوري" من القائمة الأميركية للتنظيمات الإرهابية كجزء من التفاهم.

وخلال مؤتمر صحافي مع نظيره الإٍسرائيلي يائير لبيد، قال وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن إن التزام بلاده بعدم امتلاك إيران لسلاح نووي "لا يتزعزع"، مشدداً على أن واشنطن ستواصل التصدي لإيران "عندما تهددنا أو تهدد حلفاءنا". 

ووصف بلينكن نشاطات إيران في المنطقة بـ "المزعزعة للاستقرار"، لافتاً إلى أن طهران "تواصل أنشطتها المزعزعة للاستقرار في المنطقة عبر وكلائها منذ انسحاب واشنطن من الاتفاق في العام 2018".

وتابع: "تعد العودة إلى خطة العمل الشاملة المشتركة (الاتفاق النووي) أفضل طريقة لتقييد البرنامج النووي الإيراني"، مؤكداً أن إسرائيل والولايات المتحدة "ستستمران في العمل معاً لمنع تشكل إيران نووية".

من جانبه قال وزير الخارجية الإسرائيلي إن بلاده ستتعاون مع واشنطن لمنع طهران من حيازة أسلحة نووية على الرغم من الخلافات بينهما بشأن اتفاق نووي وشيك مع طهران.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.