Open toolbar

جانب من محادثات فيينا بين إيران والقوى العالمية لإحياء الاتفاق النووي. 20 يونيو 2021 - AFP

شارك القصة
Resize text
دبي -

أعلنت إيران أنها أرسلت جوابها على الرد الأميركي على المسودة الأوروبية لإحياء الاتفاق النووي، مشيرة إلى أن الرد كان مبنياً على "نهج بناء".  

ونقلت قناة "إيران إينترنشنال" عن المتحدث باسم الخارجية الإيرانية ناصر كنعاني، قوله إن إيران أنهت تعليقاتها على الرد الأميركي على النص الأوروبي لإحياء الاتفاق النووي، وأرسلته إلى المنسق الأوروبي أنريكي مورا. 

وأضاف كنعاني أن رد بلاده كان مبنياً على "نهج بناء"، و"بهدف إنهاء المفاوضات". 

تفاؤل أميركي

وكان منسق الأمن القومي للاتصالات الاستراتيجية في البيت الأبيض جون كيربي، أبدى الأربعاء، "تفاؤلاً" بشأن إعادة تطبيق خطة العمل المشتركة في الاتفاق النووي، بعد رغبة إيران في "إسقاط بعض المطالب" في محادثات فيينا.

ولكنه أشار إلى أن بلاده لم تستلم أي جواب من إيران أو الاتحاد الأوروبي بشأن الرد الأميركي على مسودة الاتفاق النووي.

وكانت إيران أكدت قبل أيام استلام الرد الأميركي على مسودة نص الاتفاق النووي المقترح من الاتحاد الأوروبي، والذي يهدف لإحياء الاتفاق الموقع في عام 2015 بين إيران والقوى الكبرى، وأنها بدأت "عملية مراجعة دقيقة".

وتابع كيربي: "بعثنا الأسبوع الماضي ردّنا إلى الاتحاد الأوروبي، وهو يخضع للمراجعة"، مضيفاً: "نعتقد أننا أصبحنا خلال الأسابيع الماضية أقرب من أي وقت مضى (لإحياء الاتفاق)، بفضل رغبة إيران في إسقاط بعض المطالب" في محادثات فيينا.

مطالب إيرانية

وبعد أيام قليلة من استلام الرد الأميركي، أعلن الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، الاثنين، أن إحياء الاتفاق بشأن برنامج بلاده النووي مرتبط بإغلاق الوكالة الدولية للطاقة الذرية ملف المواقع الإيرانية المشتبه بأنها شهدت أنشطة غير مصرّح عنها.

وفي وقت سابق الأبعاء، قال وزير خارجية إيران حسين أمير عبد اللهيان، إن بلاده تسعى للحصول على "ضمانات أقوى" من الولايات المتحدة لإحياء الاتفاق النووي.

وتطالب إيران منذ فترة الإدارة الأميركية الحالية بتقديم ضمانات بعدم انسحاب أي إدارة مقبلة من الاتفاق النووي في حال إتمامه، وهو ما تقول إدارة بايدن إنه "غير ممكن" نظراً إلى أن الاتفاق النووي يعد اتفاقاً سياسياً وليس معاهدة دولية ملزمة.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.