Open toolbar

سفينة الشحن "ليدي زهما" بعد جنوحها في مضيق البوسفور. 2 سبتمبر 2022 - Twitter/TC_istanbul

شارك القصة
Resize text
إسطنبول -

استأنفت السلطات التركية حركة الملاحة في مضيق البوسفور بمدينة إسطنبول، الجمعة، بعد تعطلها مؤقتاً إثر جنوح سفينة شحن خلال مرورها.

ونجحت السلطات في تركيا بتعويم سفينة الشحن "ليدي زهما" التي جاءت من أوكرانيا، بعد جنوحها مساء الخميس في مضيق البوسفور، ورسوّها في منطقة بيبك المطلّة على المضيق.

وبثّت شبكة "تي آر تي خبر" الرسمية التركية أن السفينة جنحت نتيجة تعطّل الدفة.

وأوضحت المديرية العامة للسلامة الساحلية التركية، أن فرقها نجحت في تعويم السفينة التي تحمل علم ليبيريا. وشاركت قاطرات إنقاذ وزورقان في عملية التعويم، التي ساندتها أيضاً فرق من قيادة خفر السواحل.

حادث نادر في البوسفور

وبعد انتهاء تعويم السفينة، البالغ طولها 173 متراً، فتحت السلطات مضيق البوسفور أمام حركة السفن.

وأفادت بيانات شحن بأن السفينة رست في بحر مرمرة قبالة سواحل إسطنبول صباح الجمعة، بحسب وكالة "رويترز". وأشارت الوكالة إلى أن هذه الحوادث نادرة في مضيق البوسفور، الذي يقسم إسطنبول ويربط البحر الأسود ببحر مرمرة وما وراءه إلى البحر المتوسط.

السفينة محمّلة بأكثر من 3 آلاف طنّ من الذرة، في إطار اتفاق تصدير وقّعته موسكو وكييف في 22 يوليو الماضي، بوساطة الأمم المتحدة وأنقرة، نصّ على فتح 3 موانئ أوكرانية لتصدير الحبوب، علماً أن الصادرات تقلّصت بعدما غزت روسيا أوكرانيا في 24 فبراير، وأغلقت موانئها المطلّة على البحر الأسود، ما أدى إلى ارتفاع أسعار الغذاء في العالم وأثار مخاوف من أزمة في إفريقيا والشرق الأوسط، بحسب "رويترز".

وأعلنت وزارة الدفاع التركية، الخميس، مغادرة 5 سفن محمّلة بالحبوب، موانئ أوكرانيا تنفيذاً لاتفاق إسطنبول.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.