بايدن يخطط لتعيين قادة مؤقتين للوزارات والوكالات الحكومية
العودة العودة

بايدن يخطط لتعيين قادة مؤقتين للوزارات والوكالات الحكومية

الرئيس الأميركي المنتخب جو بايدن أثناء إعلانه عن المرشحين لفريق الاقتصاد والوظائف في المقر الانتقالي في ويلمنغتون بديلاوير - 8 يناير 2021 - REUTERS

شارك القصة

قال مسؤول في الفريق الانتقالي للرئيس الأميركي المنتخب جو بايدن، إنه "سيُعين قادة مؤقتين لتسيير الوكالات الحكومية والوزارات"، في الوقت الذي ينتظر مرشحوه التصديق على تعيينهم في الكونغرس، بسبب تأخر العملية الانتقالية.

وأضاف المسؤول، في تصريح لوكالة رويترز، الثلاثاء، أن "التأخير أرجأ العملية الانتقالية بقدر كبير، ما يضطر بايدن إلى إجراء تعيينات مؤقتة لقيادة الوكالات الحكومية الرئيسية، حتى يتمكن المرشحون السياسيون، من مباشرة خطة عمله".

وأشار المسؤول إلى أن "بايدن حدد المسؤولين في الوظائف الدائمة، بما في ذلك بعض المسؤولين من إدارة ترمب"، الذين وصفهم بأنهم "أشخاص يتمتعون بالنزاهة".

وكانت صحيفة "وول ستريت جورنال" أول من أشار إلى أن الرئيس المنتخب، يخطط لإجراء تعيينات مؤقتة لقيادة معظم الوزراء، وبعض المناصب الوزارية الفرعية.

وقال جو بايدن، إن بعض مسؤولي إدارة ترمب، كانوا يتباطؤون في مشاركة المعلومات. ومن المقرر تنصيبه في الـ20 من يناير الجاري، خلفاً لسلفه الجمهوري دونالد ترمب، الذي يترك منصبه وسط إجراءات مساءلة قانونية، تهدف إلى عزله على خلفية أحداث الشغب في الكابيتول الأسبوع الماضي.

ضغوط

يأتي ذلك مع تزايد ضغوط الديمقراطيين في مجلس النواب الأميركي على نائب الرئيس مايك بنس، لتفعيل التعديل الـ25 من الدستور الأميركي وعزل الرئيس ترمب.

وكان متظاهرون من أنصار ترمب اقتحموا، الأربعاء الماضي، قاعات مبنى الكونغرس وشرفاته في العاصمة واشنطن، خلال جلسة مجلس الشيوخ التي كانت تناقش الطعون التي قدمها نواب جمهوريون على نتيجة الانتخابات، التي أسفرت عن فوز الديمقراطي جو بايدن.

وأدت هذه الاضطرابات إلى مقتل 6 أشخاص، من بينهم سيدة قتلت بإطلاق النار من قبل أحد عناصر أجهزة الأمن، واثنين من شرطة الكونغرس، متأثرين بجروح أصيبا بها خلال المواجهات.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.